هذه المدونة هي الأولى في سلسلة من المدونات في اللغة العربية تهدف إلى تبادل ما لدينا من المواد التدريبية مع الجمهور المتحدث باللغة العربية – انظر إلى المدونة الأساسية فيأفضل ممارسات الفيديو من أجل التغيير ، موجود أيضا في اللغة الإنجليزية.  يرجى توزيع الممارسات مع الشبكات الخاصة بك و يرجى مساعدتكم على تطويرها من خلال ترك تعليقاتك في هذه المدونة أو بطريقة ارسال لنا عن طريق التويتر إلى:٠

.@witnesschris او @RajaAlthaibani

عند تصوير الاحتجاجات والمظاهرات والأحداث، خذ في اعتبارك التصوير في مجموعات للتأكد من تسجيل زوايا ووجهات نظر ونواحي متعددة، فهذا من شأنه ليس فقط مساعدتك على الحصول على فيلم فيديو شامل ومقنع، بل دعم استخدامك للفيديو كدليل.٠

هذه الأدوار الأساسية الخمسة، والتي تغطي التصوير والتحرير والحفظ والتحميل، يمكن القيام بها في مجموعات من أثنين أو أكثر. وقم بالتصوير مع زميل كلما أمكن، ويجب أن يكون الزميل صديقًا يؤتمن، ويساعدك في مجهود التصوير والحركة وحماية المصور والمشاهد السينمائية – ويكون شخص يتقبل نفس مستوى المخاطر. والزملاء لا يحملون فقط المواد الأساسية مثل البطاريات الإضافية وبطاقات الوسائط الإعلامية والمعلومات اللازمة في حالات الطوارئ، بل يمكنهم أيضًا الاضطلاع بمسئولية الاتصال بالأفراد الآخرين من فريق التصوير حتى يتسنى للمصور التركيز على التصوير. كما يمكن تطبيق تلك الأدوار أيضًا على فرق البث الحي مع المحرر الذي يدير ويجرى بث أفلام الفيديو.٠

قبل وأثناء التصوير، قم بتقييم اعتبارات الأمن والسلامة، وكذلك ما تطمح إلى تحقيقه من خلال التصوير. قم دائمًا بتقييم المخاطر لنفسك، ولمن يصورون معك وللجماعات المنفصلة عنك، قبل الضغط على زر التسجيل. وانتفع من المقترحات التالية وقم بتطوير فرق التصوير المصاحبة لك حتى تتأكد من تسجيل ومشاطرة أكثر دليل فيديو يتمتع بالمصداقية والدقة والأصالة.٠

.الكاميرا ١: تصوير التفاصيل ولقطات الحركة

المسئوليات: قم بتصوير الحركة من أقرب مكان ممكن، مع التركيز على تفاصيل الاحتجاجات وجميع الأحداث المرتبطة بالعنف الشرطي أو العسكري. حدد مقاصدك واحتفظ بلقطاتك ثابتة قدر الإمكان. والتقط وجوه أصحاب الانتهاكات وجميع التفاصيل مثل أسماء رجال الشرطة وشاراتهم، مع تحديد المعلومات مثل المركبات واللوحات المعدنية بها.٠

الخطر: من شديد الخطورة إلى خطورة عالية. هذا المصور غالبًا ما يكون في موضع الخطر ويجب أن يكون لديه خطط معدة مسبقًِا للأمن والسلامة. كما أنه إذا تم توقيف أو احتجاز هذا الشخص أو الفريق، يجب على بقية أعضاء الفريق التقاط الحدث وتصويره وتحذير شبكات الدعم.٠

المعدات: يجب أن تكون سهلة النقل عند التصوير. احمل معك الضروري منها، خاصةً بطاقات الذاكرة الاحتياطية، والبطاريات، وجهاز الكومبيوتر الدفتري، والهاتف المحمول.٠

الزميل: يُوصى بوجوده بشدة. زميل المصور صاحب الكاميرا ١ هو العين الأخرى له، ويكون مسئولًا عن تقييم المخاطر المباشرة وكذلك التصرف للحصول على اللقطات اللازمة أو مراعاة السلامة. ويُوصى بوجود زميل يكون مسئولًا عن حمل المعدات الإضافية وتشغيل الوسائط الإعلامية في حالة نقل مشاهد هامة إلى مكان آمن.٠

.الكاميرا ٢: تصوير الجموع

المسئوليات: التصوير ضمن الجموع للحصول على إحساس بالحركة. الاهتمام بالتصوير وبدعم الكاميرا ١ والحصول على مشاهد إضافية. الكاميرا ٢ المقترحة تقوم بالتصوير بحيث تكون كاميرا ١ ظاهرة لديها للحفاظ على سياق المشاهد وإبراز زاوية إضافية – تفيد بشكل خاص في المواقف شديدة الخطورة. وعند التخطيط، يتعين على الكاميرا ٢ والزميل تحديد ما إذا كانا سوف يحلان محل الكاميرا ١ في حالة التوقيف أو الاحتجاز.٠

.الخطر: عالي

.المعدات: يجب أن تكون خفيفة وسهلة النقل عند التصوير. احمل الضروري منها فقط، خاصةً بطاقات الذاكرة الاحتياطية، والبطاريات، وجهاز الكومبيوتر الدفتري، والهاتف المحمول

.الزميل: يُوصى به. يكون الزميل مسئولًا عن حمل المعدات الإضافية وتشغيل الوسائط الإعلامية في حالة نقل المشاهد الهامة إلى مكان آمن

.الكاميرا ٣: تصوير السياق عن بعد

المسئوليات: التصوير عن بعد في أمان لالتقاط الحدث بأكمله، مع الاهتمام بشكل خاص بالمكان، وحركة الشرطة أو الجيش، والأعمال التي تتم. وإن أمكن، وإذا ما توافر الأمان، قم بالتصوير من أعلى – نافذة، أو شرفة، أو أعلى سطح المبني. كما يتعين على الكاميرا ٣ الإبلاغ بأية تطورات هامة إلى الزملاء في نفس فريق العمل، مثل اقتراب مركبات عسكرية، أو تشكيل جديد، أو أسلحة يتم إعدادها أو استخدامها.

.الخطر: من منخفض إلى عالي

المعدات: كاميرا مزودة بعدسة زوم جيدة وجودة بصرية عالية لتقديم مشاهد واضحة وجيدة من مسافة بعيدة. بالإضافة إلى حامل كاميرا بثلاثة أرجل، أو حمل بساق واحدة أو سطح لتثبيت الكاميرا.٠

.الزميل: يُوصى بوجوده. فبالإضافة إلى اللقطات الإضافية، يمكن للزميل تحمل مسئولية التواصل مع بقية أعضاء الفريق، والتنسيق معهم وأيضًا إخطار أفراد الفريق بالمخاطر والفرص

.الكاميرا ٤: إجراء المقابلات

المسئوليات: تصوير روايات الشخص الأول عن الأحداث من شأنه إضافة الانفعالات والمصداقية والتفاصيل الهامة للفيديو. إلا أنه قبل التسجيل، يتعين عليك دائمًا شرح مقاصدك وما ترغب في القيام به من خلال الفيديو ومشاطرة المقابلة. ويجب أن يعلم الضيف على وجه الخصوص أن المشاهد، في حالة مشاطرتها على العلن، سوف تظهر وجهه للسلطات أو الخصوم المحتملين الذين قد يفكرون في الانتقام. وهذه العملية نطلق عليها الموافقة المطلعة.٠

الخطر: من منخفض إلى عالى.٠

المعدات: إذا كنت تصور أثناء الحدث، ركز على التصوير بثبات والحصول على أفضل صوت ممكن. تساعدك الميكروفونات الخارجة وكذلك حامل الكاميرا الثلاثي لضمان أفضل جودة صوت وصورة.٠

الزميل: ينصح بوجود زميل. لتعريف وإعداد أي أشخاص لمقابلات ممكنة، تحديداً لإجراء الموافقة المستنيرة مع كل شخص تقابله حتى يعرفوا لماذا هذا الفيديو وفيم سيستخدم، وكيف، وحتى يتمكنوا من تحديد رغبتهم في المشاركة والتعريف بهم أو يحتاجون إبى إخفاء هويتهم، بالإضافة إلى إمكانية إجراء الزميل لأسئلة الحوار والمقابلة والسماح للمصور بالتركيز على التصوير.٠

.المحرر والقائم بعمل التحميل والرفع: التجميع، التوصيف ونشر المواد الخام أو المواد المومنتجة

المسئوليات: العمل بعيداً عن الحدث، يستقبل المحرر والقائم بالرفع والتحميل المواد المصورة، يقوم بتحليلها، ويضيف تفاصيل أساسية وسياق للفيديو من أجل رفعه وتحميله على الإنترنت. بالإضافة إلى، إمكانية هذا الشخص أو الفريق من عمل التشويش اللازم للوجوه وإضافة كروت وبطاقات نصية للفيديو لضمان وجود التاريخ، التوقيت، والمكان ومعلومات عن الحدث في الفيديو وفي الوصف أينما يتم رفع وتحميل الفيديو. مسؤول عن حفظ وفهرسة المواد جميعها.٠

.الخطر: منخفض

.المعدات: معدات التحرير، وأجهزة اتصال قوية بالانترنت وللحفظ الاحتياطي لحفظ المشاهد والمحافظة عليها

الزميل: يُفضل أن يقوم بهذا الدور فريق من شخصين أو أكثر، حيث يهتم أحدهما بتحرير المشاهد، بينما يراجع الآخر المشاهد الخام الإضافية، مع تحديد أهمية المشاهد المطلوب تصويبها وتحميلها بعد الانتهاء من تصويبها. كما أنه بإمكان الزميل الاتصال بفريق التصوير على الفور للحصول على أية تفاصيل والتأكد من مجمل السياق، مثل المكان المحدد والوقت والسياق.٠

الملحوظة الأخيرة: الرغبة في مشاطرة المشاهد في الحال، خاصةً الوسائط الإعلامية التي تظهر الاعتداءات والأدلة، أمر طبيعي ومفهوم. إلا أن إتاحة مزيد من الوقت لإضافة سياق ضروري للمشاهد ووصف لها من شأنه تسهيل العثور على الفيديو واستخدامه في الحال وعلى المدى الطويل. كما أنه من خلال اتباع الخطوات لتغشية الوجوه وحماية أصحابها بعدم الكشف عن هويتهم، تصبح صانع أفلام يتمتع بحس أخلاقي – وهذا من شأنه تقليل كثير من المخاطر التي يتعرض لها من يظهرون في المشاهد.٠

 —-

ها هو مثال لفيديو تم تصوير من زوايا متعددة . ستوديو سيتو أعاد انتاج مشهد موت الرجل الفلسطيني باستخدام اللقطات التي تغطي زوايا متعددة والذي تسبب في فتح التحقيق الجنائي مع المسؤولين الإسرائيليين .٠

اللقطات التي تم تصويرها من ثلاث كاميرات منفصلة تظهر الفوضى الواردة في الفيديو : الجنود الإسرائيليون يقفون عند جانب واحد من سلسلة من الأسوار ، بينما يقوم المتظاهرون بالهتاف و التلويح بالأعلام على الجانب الآخر كما لو كانت تتم مراقبتهم كغنم .

ثم قام الجنود الإسرائيليون بقذف قنابل الغاز المسيل للدموع اليدوية ببطء أولا ثم أخذ معدل المقذوفات يتسارع . قام المتظاهرون بتغطية وجوههم وترى المنظر الطبيعي للمكان الآن منقطاً بفوارغ القنابل المسيلة للدموع . وفجأة يقذفون الرجل الذي يرتدي القميص الأصفر النيوني ببرميل في صدره .٠

ثم ينهار الرجل على الأرض . ويتم الحكم في وقت لاحق بأن أبو رحمة قد مات متأثراً بنزيف داخلي شديد . يمكنك أن تجد الفيديو و المعلومات هنا .٠

.عليك الحذر من الفيديو : فإن اللقطات متعبة للغاية

.لمشاهدة الفيديواضغط هنا

.ملاحظة: هذا الموقع في اللغة الإنجليزية

Leave a Reply

Your email address will not be published.